الدورة السابعة عشر للمنتدى الوطني للحوار والإبداع الطلابي التي ستنظم شهر مارس المقبل بجامعة محمد الخامس بالرباط






أوريما – يونس الزهير

أعلنت اللجنة التنفيذية لمنظمة التجديد الطلابي أن  الدورة السابعة عشر للمنتدى الوطني للحوار والإبداع الطلابي التي ستنظم شهر مارس المقبل بجامعة محمد الخامس بالرباط، خصصت لمناقشة قضية «الحوار»، وأنها ستكرم الشهيد عبد الرحيم حسناوي الذي سقط السنة الماضية نتيجة هجوم إرهابي على نشاط للمنظمة بفاس من طرف عصابات «البرنامج المرحلي».
هذا، واختارت اللجنة المنظمة «حوار مستمر.. من أجل جامعة المعرفة ومغرب الكرامة»، شعارا للدورة السابعة عشر لأكبر نشاط طلابي تشهده الجامعة المغربية منذ أزيد من ثمانية عشر سنة، كما أنها قررت تسمية الدورة باسم: «دورة الشهيد عبد الرحيم حسناوي».
إلى ذلك، ينتظر أن يستقبل المنتدى عددا من المفكرين والسياسيين والباحثين من داخل المغرب وخارجه لنقاش قضايا متعلقة بالحوار، من قبيل: «آفاق الحوار المجتمعي في دول الربيع الديموقراطي»، و«مركزية الحوار في الفكر الإصلاحي المغربي»، و«مسار التجربة الإصلاحية بالمغرب»، وكذا «رهان التكامل بين المجتمع والدولة»، ومواضيع أخرى ذات علاقة بالحركة والطلابية والحوار في الجامعة، من قبيل: «الحركة الطلابية تحديات ورهانات»، و«حوار وطني من أجل الإصلاح الجامعي».

وفي حوار له مع الموقع الرسمي لمنظمة التجديد الطلابي سينشر كاملا في وقت لاحق، أفاد رشيد العدوني رئيس المنظمة أن دورة هاته السنة تعتبر أول دور تنظم بعد استشهاد عبد الرحيم حسناوي رحمه الله، الذي كان عضوا بلجنة الإشراف على الدورة 16 للمنتدى التي نظمت السنة الماضية بجامعة مكناس، وأن اختيار تسمية دورة هاته السنة باسمه بمثابة عربون وفاء له، خصوصا أنه كان «من طينة المناضلين المثابرين في سبيل تثبيت قيم الحوار والنضال داخل الجامعة المغربية».
وأضاف العدوني أن اختيار «الحوار» موضوعا رئيسيا للدورة السابعة عشر لم يكن اعتباطيا، بل ينطلق من تحليل عميق للسياق الذي نعيش فيه، حيث «لا يمكن كسب الرهان في السياق السياسي الوطني المتطلع لبناء تحول تاريخي نحو الديمقراطية إلا عبر إطلاق حوار وطني بناء وجاد حول قضايا مفصلية في تجربة الانتقال الديمقراطي، التي يعيشها مغربنا الراهن منذ  هبوب رياح التغيير الديمقراطي والتي ازداد منسوب الثقة في نجاحها مع التحولات التي نعيشها في السنوات الثلاث الأخيرة»، حسب تصريح رئيس المنظمة.
ويشار إلى أن الجلسة الافتتاحية للمنتدى الوطني السابع عشر للحوار والإبداع الطلابي ستنظم يوم الأحد 22 مارس، وستستمر فعاليته طيلة أسبوع كامل بكليات جامعة محمد الخامس، إلى غاية السبت 28 مارس حيث سيختتم بحفل فني يحضره عدد من وجوه الفن الرسالي الملتزم.