لأول مرة في المغرب مناقشة أطروحة في الطب باللغة العربية

 :



    تم يوم الجمعة 5 فبراير 2016 بكلية الطب والصيدلة بالرباط؛ عرض أطروحة لنيل الدكتوراه في الطب تحت عنوان "ترجمة درس الطب الشرعي من الفرنسية إلى العربية"، لصاحبها أنس عياض، وتأتي هذه الأطروحة في إطار تفعيل قرار كل من وزراء الصحة وعمداء كليات الطب في الدول العربية، وخبراء منظمة الصحة العالمية في تسعينيات القرن الماضي خلال اجتماعاتهم التي عقدوها في كل من الخرطوم ودمشق والقاهرة على ضرورة أن يكون تعليم الطب باللغة العربية.

     ولقد أجمعوا أمرهم على البدء بتعريب كل من الطب الشرعي وطب المجتمع ثم بقية العلوم الطبية، على أن يكتمل التعريب قبل نهاية القرن العشرين، وهذا المشروع لم يتحقق بعد نظرا لعدة أسباب، منها، قلة المراجع العلمية باللغة العربية، وهو ما يتم السعي إليه من خلال أطروحات تترجم الدروس الطبية من الفرنسية إلى العربية التي بدأت في كل من الدار البيضاء وفاس.

    يذكر أن تقديم أطروحات باللغة العربية كان متوقفا منذ التسعينيات في كلية الطب والصيدلة بالرباط، وتعتبر هذه الأطروحة التي تم تقديمها، من أوائل الأطروحات التي قدمت باللغة العربية منذ أكثر 20 سنة، وهناك أطروحات أخرى في طور الإنجاز؛ كتعريب دروس الطب النفسي.

ضع تعليقك هنا
الإبتسامات إخفاء