ندوة علمية : القصيدة المغربية بين التجديد و التجدد تكريما للشاعر حسن الأمراني

 :

ندوة دولية في موضوع:

 القصيدة المغربية بين التجديد والتجدد تكريماً للشاعر حسن الأمراني

    تكريما للشاعر المغربي حسن الأمراني، تحتضن كلية الأداب والعلوم الإنسانية بتطوان، يومي 25 و 26 ماي الجاري، ندوة علمية في موضوع: "القصيدة المغربية بين التجديد والتجدد".
     و ستحاول الندوة الإحاطة بالدرس والتحليل بمختلف جوانب تطور القصيدة المغربية التي أصبح موضوعها يشكل حضوراً قوياً ضمن المشهد الشعري العربي العام، وقد أسهمت من خلال انخراطها الواعي في التجديد منذ ستينات القرن الماضي في تجدد شرايين الشعر، بانفتاحها على مرجعيات كونية وعربية، تعددت بتعدد الأجيال المتعاقبة بعد ذلك، وبتنوع السؤال الشعري الذي تبنته. وسعت إلى تشكيل رؤاها الخاصة، في ظل المستجدات والقضايا التي عرفها الواقع المعاصر، بآليات جمالية متنوعة ومختلفة.
   وتعد التجربة الشعرية عند حسن الأمراني ابتداءً من سبعينات القرن الماضي من أبرز التجارب الناضجة والمجددة للشعر في المغرب، التي تجاوزت حدود الزمان والمكان، ووضعت بصمتها الواضحة في الشعر العربي المعاصر، وهذه الندوة العلمية التي تنظمها
فرقة الإبداع النسائي وشعبة اللغة العربية بتنسيق مع مؤسسة عبد الله كنون بطنجة، تشكل وقفة متأنية تسائل ما تحقق من تجديد أبنية الشعر المغربي ورؤاه، وتجدد مواقعه وانفتاحها على آفاق ذاتية وكونية، وما يمثله شعر الأمراني داخل النسق الشعري العربي العام،وذلك من خلال المحاور الآتية:

ـ المرجعيات الثقافية في الشعر المغربي. 
ـ الخصوصية الذاتية والانفتاح الكوني في الشعر المغربي. 
ـ المتخيل الإنساني عند حسن الأمراني.



ضع تعليقك هنا
الإبتسامات إخفاء