متابعات | "التعدد اللغوي والاصلاح الجديد للتعليم بالمغرب" محور يوم دراسي بالكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية‎

 :


تقرير: ياسين السهلاوي


"التعدد اللغوي والاصلاح الجديد للتعليم بالمغرب " محور يوم دراسي نظمه فريق البحث في اللغة, المجتمع والثقافة في الجنوب والأطلس المتوسط التابع  لشعبة الدراسات الفرنسية بالكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية.
استهل برنامج هذا اليوم الدراسي باستقبال المشاركين وكلمةترحيبية  لكل من السيد عميد الكلية المتعددة التخصصات السيد الحو ماجيدي و أعضاء الفريق المنظم.
وقد انطلقت أشغال الفترة الصباحية التي عرفت تقديم مساهمات قيمة لكل من السادة الأساتذة، فقد تقدم الاستاذ جبري ادريس بورقة عن موضوع "التعدد اللغوي في الجامعة المغربية :عوائق وآفاق. تلتها مساهمة الدكتور طلحة عبد المجيد التي تمحورت حول موضوع التعدد اللغوي والاصلاح الجديد بالمغرب لتختتم هذه الفترة أشغالها بورقة للأستاذ الغالي بنهشوم وجاءت بعنوان "إصلاح منظومة التعليم، قراءة كرنولوجية نقدية.
واستمرت أشغال اليوم الدراسي مساءا تدخل الدكتور ابزاري عبد الكريم بكلمة عن موضوع "استراتيجيات تدريس اللغات بين مهارات التواصل والقراءة والفهم"، جاءت بعدها مداخلة الدكتور أحمد البايبي منسق ماستر المناهج اللسانية وتحليل الخطاب القرآني بنفس الكلية بعنوان "مشاكل لسانية في التوجهات اللغوية المعلنة في الإصلاح التعليمي الجديد بالمغرب".
انتقل بعده الدكتور الغريسي محمد إلى بسط ورقته حول "التعدد اللغوي في جهة درعة تافيلالت وانعكاسه على اكتساب اللغة:مقاربة لسانية.
وقدم ايضا الاساتذة مداخلاتهم باللغة بالفرنسية، استهلت بمداخلة للأستاذ منير بوراي بعنوان "l'enseignement-apprentissage du français au lycée marocain:quelles approches pédagogique et quels outils didactique".
انتقل بعد الاستاذ مصطفى خيري الى الحديث عن موضوع"l'arabe dialectal et les langues d'enseignement".
وجاءت كلمة الاستاذ ابراهيم لاروز بعنوان " l'enseignement du tamazight :quelques conditions de réussite".
وبعد استعراض المحاور المسطرة ضمن برنامج هذا اليوم جاءت مداخلات الحاضرين لبسط مزيد من النقاش والتوسع في الأفكار الواردة والامتدادات الممكنة، ليتم اختتام فعاليات اليوم الدراسي.




ضع تعليقك هنا
الإبتسامات إخفاء