يوم دراسي في موضوع "الدراسات الكتابية في الفكرين الإسلامي والغربي بين الأمس واليوم" الرباط 31 ماي 2016.

 :

تنظم جمعية "البحوث والدراسات في الفكر الإسلامي ومقارنة الأديان" يوما دراسيا في موضوع "الدراسات الكتابية في الفكرين الإسلامي والغربي بين الأمس واليوم"، وذلك يوم 31 ماي المقبل بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط.

ويهدف هذا اللقاء حسب المنظمين إلى التعريف بالمسار التاريخي للدراسات التوراتية، وإبراز إسهامات بعض الأعلام الكبار الذين عرفهم التاريخ الإنساني في هذا الحقل من الدراسات النقدية.
وترى الجمعية في تقديمها لليوم الدراسي أن هذه الدراسات النقدية مرت بمراحل كثيرة أهمها مرحلة العقد الإسلامي مع علماء الإسلام واليهودية في العصر الوسيط أمثال "ابن حزم" و"سعدية كؤؤون الفيومي" و"توما الأكويني"، ومرحلة القرن السابع عشر مع النقاد اليهود أمثال "اسبينوزا" والنقاد المسيحيين أمثال "رشار سيمون" ثم مرحلة القرن العشرين خصوصا بعد تبني الكنيسة الدراسات التوراتية بشكل رسمي.
وسيناقش اليوم الدراسي المحاور التالية: موضوع النقد الكتابي ومنهجه في الفكرين الإسلامي والغربي، والنقد الكتابي في الجامعات الإسلامية والغربية، والنقد الكتابي والترجمة.
نقلا عن : موقع إسلام مغربي ـ أمينة السليماني

ضع تعليقك هنا
الإبتسامات إخفاء