ندوة وطنية : رمضان و التزكية الروحية | المركز المغربي للدراسات و التربية في المذهب المالكي - المحمدية قبل 20 رمضان 1437




بسم الله الرحمن الرحيم

دعوة للمشاركة بأوراق عمل علميّة لندوة

يسر المركز المغربي للدراسات والتربية في المذهب المالكي بتنسيق مع جمعية القيم للأعمال الخيرية التابعة لحركة التوحيد والإصلاح فرع المحمدية – الدار البيضاء، أن ينظم ندوة وطنية بمناسبة شهر رمضان الأعظم في موضوع:

*** رمضان والتزكية الروحية ***

ويهيب بالباحثين والباحثات من داخل المغرب خارجه إلى المشاركة المباشرة أو بإرسال بحوثهم مرقونة مصححة وموثقة قبل 20 رمضان 1437هـ، مع الالتزام بأخلاقيات البحث العلمي وقواعده المتعارف عيلها. وقد تم تحديدها وفق الآتي:

* أولا: أخلاقيات البحث العلمي للباحث:

* يلتزم الباحث بمراعاة مقتضيات الأمانة العلمية وأسس التوثيق السليم، إضافة إلى احترام حقوق الملكية الفكرية من خلال عدم نَسْخ أعمال الغير ونسبتها له دون وجه حق. كما ينبغي على الباحث في حالة النشر المشترك أن يحصل على موافقة جميع الباحثين، وأن يقوم ببيان جهد كل من اشترك مع الباحث في إعداد البحث، و ذلك تحت طائلة المسؤولية الكاملة عن أي انتهاك أو تجاوز لأخلاقيات البحث العلمي في حالة ثبوته.
* يلتزم الباحث بعدم تقديم بحث سبق نَشْرُه كلياً أو جزئياً بأي صورة كانت، كما يلتزم بعدم تقديم البحث لأي جهة أخرى في أثناء النظر فيه من قبل المركز، وفي حالة قبوله للنشر يلتزم الباحث بعدم نشره مرة أخرى دون الحصول على موافقة خطية مسبقة من المركز.
* البحوث التي تُنْشَر في أعمال هذه الندوة تُعَبِّر عن آراء الباحثين ولا تعكس بالضرورة آراء المركز أو شركائه، ويعتبر الباحث مسؤولاً بالكامل عن مضمون البحث، وعن الإفصاح عن أي تعارض في المصالح قد ينشأ عن البحث. 
* كما ينبغي على الباحث أن يتجنب الإساءة للغير، أو التشهير بهم، وذلك تحت طائلة المسؤولية القانونية الكاملة.

ثانيا: قواعد النشر:

1. تخضع كل البحوث المقدَّمة إلى المركز للتقويم والتحكيم من قبل لجنة علمية سرية حسب الأصول العلمية المتبعة.
2. أن يكون البحث متميزاً في فكرته وموضوعه.
3. أن يراعي الباحث قواعد البحث العلمي، وأن يُعنى بدقة التوثيق.
4. أن يراعي الباحث سلامة اللغة المكتوب بها البحث.
5. أن يكون موضوع البحث في أحد محاور الندوة. والتي سيتم تحديدها لاحقا.
6. ألا يكون البحث مقدماً للنشر، أو منشوراً في جهة أخرى أو مستلا من رسالة للماجستير أو الدكتوراه.
7. تُقبل البحوث باللغة العربية والفرنسية.
8. يجب اتباع الأصول العلمية والقواعد المرعية في كتابة البحث العلمي.
9. تجنب كتابة مصادر ومراجع كل صفحة في حاشيتها، والاكتفاء بالكتاب وصاحبه والصفحة أو الجزء والصفحة. ويجب كتابتها مرتبة أبجديا في آخر صفحة البحث مع الابتداء بصاحب الكتاب ثم كتابه والطبعة والسنة ودار النشر وبلد النشر، وإن كان الكتاب محققا يشار إليه بعد كتابة صاحبه.
10. يجب ضبط النصوص الشرعيّة (قرءان وحديث نبوي) بالشكل الكامل.
11. على الباحث مراعاة أسلوب البحث بحيث يكون موافقـًا للقواعد اللغويّة السليمة.
12. ألا يتجاوز البحث المقدّم أربعين صفحة من الحجم العادي (A4) ، إلا إذا رأت هيئة التحرير خلافاً لذلك.
13. يلتزم الباحث بإجراء تعديلات المحكمين على بحثه أو إبداء رأيه بشأن هذه التعديلات وفق التقارير المرسلة إليه، وموافاة المركز بنسخة معدلة خلال مدة لا تتجاوز(15) يومًا وإلا يكون بحثه ملغى.
14. يرفق بالبحث سيرة ذاتية مختصرة للباحث بالصورة، تتضمن اسمه، ودرجته العلمية، وتخصصه، ووظيفته، والجهة التي يعمل بها، وعنوانه الكامل متضمناً العنوان البريدي وأرقام الهواتف والبريد الإلكتروني.
15. يرفق بالبحث ملخص باللغة العربية على ألا يقلّ كل ملخص عن (200) كلمة ولا يزيد عن (300) كلمة.
16. يُخْطَر أصحاب البحوث الواردة بوصولها إلى المركز خلال أقل من أسبوع من تسلُّمها.
17.يجب أن يكون البحث مطبوعاً على الحاسوب، ويفضل إرساله عن طريق البريد الإلكتروني، وذلك وفقًا لما يأتي:
‌               أ. بواسطة برنامج (Word 2000) وما بعد.
‌              ب. متن النص Traditional Naskh عادي، حجم (16).
‌              ج. متن الحاشية arabic Traditional عادي، حجم (12).
‌              د. العناوين الرئيسة Times New Roman أحمر قاتم مضغوط، حجم (18).
‌            هـ. العناوين الفرعية Lotus Linotype أزرق قاتم مضغوط، حجم (16). 
            ويجب أن تكون العناوين واضحة المعنى ومبوبة بدقة ووضوح.
18. كل بحث يعتمد على مواقع الانترنت أو النقل المباشر منها دون تصرف علمي موسع أو دون إحالة الباحث(ة) على أصل الكتاب المعتمد والتوثيق منه، لا يقبل للنشر. 

ثالثاً: التوثيق:

يشار إلى المراجع العربيّة في حاشية البحث باسم الكتاب، والمؤلّف، ورقم الصفحة أو الصفحات الّتي رجع إليها الباحث. مثال: 
· فقه الزكاة، يوسف القرضاوي، ص: 58.
· نيل الأوطار للشوكاني، تحقيق: أحمد السقا، 1/200
وفي حالة وجود ثلاثة مؤلفين فأكثر يشار إلى الاسم الأوّل والأخير للمؤلّف الأوّل، ويكتب بعده: وآخرون، مثال: 
· بحوث فقهيّة في قضايا اقتصاديّة معاصرة، محمد الأشقر وآخرون، 2/120.
وفي حالة المرجع الأجنبي يتبع نمط التوثيق الآتي بحيث يكتب الاسم الأوّل والأخير للمؤلّف، واسم الكتاب، ودار النشر، وسنة النشر، ورقم الصفحة، مثال: H.HART, THE CONCEPT OF LAW (1994), 220 
وإذا كان هناك ثلاثة مؤلفين فأكثر فيكتب الاسم الأول والأخير للمؤلف الأول ويكتب بعده: et, al ثم اسم الكتاب، ودار النشر، وسنة النشر، ورقم الصفحة مثل: EDWIN B. FIRMAGE, et al., RELIGION AND LAW (1990),189.
وفي حالة الإحالة إلى دورية فيتم التوثيق بالاسم الأول والأخير للباحث، واسم البحث، واسم الدورية، والمجلد والعدد، ورقم الصفحات، وسنة النشر، مثل:
مفهوم المال العام ونظم حمايته في الشريعة الإسلامية، د. علي الدليمي، مجلة البحوث الفقهية، العدد العشرون، (2004)، ص 109.
M. CHERIF BASSIOUNI, COMBATING IMPUNITY FOR INTERNATIONAL CRIMES. 71 
UNIVERSITY OF COLORADO LAW REVIEW, (2000), 409.

رابعاً: أولوية النشر:

يُراعى في أولوية النشر ما يأتي:

1 . البحوث المرتبطة بدولة المغرب.
2 . تاريخ وصول البحث للجنة العلمية بالمركز.
3 . تنوع مَوْضُوعات البحوث

ملاحظات وترتيبات منهجية ضرورية :

1. ترتيب البحوث في النشر يخضع لاعتبارات فنية ولا علاقة له بصاحب البحث أو مدى علاقته أو ارتباطه بالمركز.
2. لا تُردُّ البحوث المرسلة إلى المركز إلى أصحابها، سواء أقبلت للنشر أم لم تقبل.
3. لا يدفع المركز مكافآت مقابل البحوث المنشورة أو أي أعمال فكرية ما لم يكن بتكليف منه، ولا يتكلف المركز أيضا بدفع بنفقات التنقل.
4. يُعطى الباحث نُسخة من الكتاب المطبوع وجائزة تقديرية تشجيعا له على مجهوداته العلمية. 
5. الأفضلية تكون للبحوث التي تعتمد طريقة البحث بالمصادر والمراجع مباشرة دون الاعتماد على الواسطة أو مواقع الانترنت والنقل الحرفي منها أو بتصرف بسيط يلبّس على القارئ.
6. تسلم شواهد رسمية خاصة بالمشاركة باسم المركز وشركائه لكل من حظي بحثه بالقبول، سواء حضر وألقاه أو لم يحضر. 
وفي حالة مداومته على البحث والمشاركة الجادة دعما للمركز تسلم له بطاقة خبير تشجيعا لعطاءاته وحسن تعاونه.
لإرسال البحوث وبطاقة المشاركة والحضور أو الاستفسارات والتواصل :
باسم رئيس اللجنة العلمية (د. عبد العزيز وصفي)
ouasfi11@hotmail.com أو madhabmaliki100@gmail.com



محاور الندوة:

1- تأملات قرءانية في مدلولات التربية الروحية والتزكية.
2- أهمية تزكية النفس الإنسانية ووسائل تحصيلها.
3- تصحيح مفاهيم التصوف في قضية التزكية الروحية وأبعادها التربوية والإيمانية والكونية.
4- بين التزكية النفسية والتصفية الروحية مقدمات وإشارات.
5- حقيقة الذكر بين التربية الروحية والتزكية النفسية.
6- أبعاد التزكية الروحية عند الشباب والناشئة.
7- أهمية التزكية الروحية عند المربي والمربية.
8- أثر التوبة والإنابة في حصول التزكية الروحية انطلاقا من قوله تعالى: ﴿ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴾ [النور: 31].
9- النفس الإنسانية بين التزكية والتدسية وأثر القلب في ذلك.
10- كيف نرتقي بأنفسنا في شهر رمضان وما بعده؟
11- خطوات تربوية عملية للعروج في سلم التربية والتزكية (خلاصات تجارب واقعية من ميدان التربية والدعوة) أو (مشروع للإرتقاء الروحي وتزكية النفس).
استمارة الحضور والمشاركة (إرسالها قبل موعد الندوة إجباري):


 استمارة المشاركة والحضور في الندوة:

الاسم الكامل بالعربية



الاسم الــكامل بالفرنسية



رقم البطاقة الوطنية


الهاتف  الدائم

البريد الإلكتروني


العنوان الشخصي


المهنة الحالية


الحالة العائلية

آخر مستوى دراسي أو علمي محصل عليه


أنشطة تربوية ودعوية







للتواصل وإرسال كل المعلومات:

ضع تعليقك هنا
الإبتسامات إخفاء