حضور مغربي وازن في جائزة " كتارا" للرواية العربية في دورتها الثانية - قطر 12 أكتوبر 2016


أقامت المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا"، مساء يوم الأربعاء12 أكتوبر 2016، حفل توزيع جائزة "كتارا" للرواية العربية في دورتها الثانية، بحضور عدد من أصحاب السعادة الوزراء والمسؤولين والسفراء و الأدباء و النقاد المدعوين من داخل قطر وخارجها. 
وتم الإعلان في الحفل عن أسماء الفائزين بهذه الجائزة، التي تعتبر الأكبر من نوعها على مستوى الوطن العربي.

وقد كان الحضور المغربي متميزا ووازنا في هذه الجائزة ، وذلك بتتويج كل من :
 زهور كرام ومحمد بوعزة وإبراهيم الحجري وحسن المودن في فئة الدراسات النقدية (البحث والتقييم والنقد الروائي) أي أربعة مرشحين من مجموع الفائزين الخمس ، وتتويج مصطفى الحمداوي ضمن فئة الرواية غير المنشورة.
كما عرفت الدورة مشاركة الناقدين المغربيين سعيد يقطين و عبد المالك أشهبون ضمن لجنة تحكيم الجائزة



    وتضمنت فعاليات “مهرجان كتارا للرواية العربية”، التي انطلقت في العاشر من الشهر الجاري حفل توقيع لـ 25 رواية فائزة في الدورة الأولى، بحضور عددٍ من الروائيين العرب؛ مثل: الروائي الجزائري واسيني الأعرج، والروائي المصري إبراهيم عبد المجيد، كما جرى توقيع ثلاثة إصدارات أخرى؛ هي: “الرواية القطرية: قراءة في الاتجاهات” لـ أحمد عبد الملك، و”الرواية العربية في القرن العشرين” (تأليف مشترك)، ورواية “ألقاك بعد عشرين عاماً” للقطرية شمة الكواري.



وجائزة كتارا للرواية العربية هي جائزة سنوية أطلقتها المؤسسة العامة للحي الثقافي – كتارا في بداية عام 2014، وتقوم المؤسسة بإدارتها وتوفير الدعم والمساندة والإشراف عليها بصورة كاملة من خلال لجنة لإدارة الجائزة. وتهدف الجائزة إلى ترسيخ حضور الروايات العربية المتميزة عربياً وعالمياً، وإلى تشجيع وتقدير الروائيين العرب المبدعين للمضي قدماً نحو آفاق أرحب للإبداع والتميز، مما سيؤدي إلى رفع مستوى الاهتمام والإقبال على قراءة الرواية العربية وزيادة الوعي الثقافي والمعرفي.

ضع تعليقك هنا
الإبتسامات إخفاء